نبض الشارع
سجل و تمتع بخدمات موقعنا
ملاحضة
عملية التسجيل سهلة جدا فقط اسمك و ايميلك و رقم سري



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 نص قصيدة الشاعر الايراني شجاع الدين إبراهيمي المؤامرة الحديثة ذيل الاسد التي يسب فيها العرب والاتراك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nermeen
35
35


انثى عدد المساهمات : 18007
ذهب : 36295
تقييم المشاركات : 265
تاريخ التسجيل : 10/09/2011

مُساهمةموضوع: نص قصيدة الشاعر الايراني شجاع الدين إبراهيمي المؤامرة الحديثة ذيل الاسد التي يسب فيها العرب والاتراك   الخميس أبريل 12, 2012 4:28 am

نص قصيدة الشاعر الايراني شجاع الدين إبراهيمي المؤامرة الحديثة ذيل الاسد التي يسب فيها العرب والاتراك
نص قصيدة الشاعر الايراني شجاع الدين إبراهيمي المؤامرة الحديثة ذيل الاسد التي يسب فيها العرب والاتراك

نشر موقع فارس للأنباء القريب من الحرس الثوري والأجهزة الأمنية الإيرانية اليوم الأربعاء رباعيات لشاعر إيراني موال لعلي خامنئي المرشد الأعلى للنظام، يدعى شجاع الدين إبراهيمي، يصف فيها العرب والترك ورموزهم السياسية بأسوأ النعوت.



وفي المقدمة التي اختارها الموقع لهذه الرباعيات إشارة إلى أن "شجاع الدين إبراهيمي أنشد هذه الرباعيات وقدمها لموقع فارس للتعبير عن موقفه من التدخل الغربي والعربي والتركي في سوريا".



وفي الرباعية التي أسماها بـ"المؤامرة الحديثة"، أطلق شجاع الدين اسم "تاز" على العرب، وهو تعبير يستخدم عادة للحط من شأن العرب عبر وصفهم بـ"تازيان" أي المهاجمين، في إشارة للفتح العربي الإسلامي الذي أسقط الساسانيين أصحاب آخر الإمبراطوريات الفارسية، قائلا: "في سوريا، الترك يتبعون التاز (العرب).. لأن مؤامرة جديدة انطلقت هناك" ووصف في الشطر الرابع من شعره كلا من الرئيس التركي عبدالله غول ورئيس الحكومة رجب طيب أردوغان ووزير خارجيته داود أغلو بالدجالين .



يذكر أن العلاقات التركية الإيرانية تشهد فتورا غير مسبوق إثر خلافات البلدين حول الشأن السوري، حيث تدعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية حليفتها دمشق بقوة، في الوقت الذي تقف تركيا إلى جانب الدول العربية المؤيدة لثورة الشعب السوري .



وفي رباعية أخرى بعنوان "ذيل الأسد" زعم الشاعر "أن سوريا ليست العراق دون أدنى شك" حسب الشطر الثالث منها، مستنتجا أن "الحمار" لا يستطيع اللعب بذيل "الأسد" وذلك في إشارة إلى تركيا، والحمار هنا يعكس رمزية في النكت الدارجة في الشارع الإيراني، والتي تصف الترك بـ"الحمير".



يذكر أن الشاعر شجاع الدين إبراهيمي المتعاون مع الحرس الثوري يحظى بمكانة خاصة لدى المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي والذي أكد رفضه للثورة السورية، وشدد على وقوف بلاده إلى جانب نظام الرئيس بشار الأسد.

نبض الشارع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنود
23
23


انثى عدد المساهمات : 7931
ذهب : 18107
تقييم المشاركات : 48
تاريخ التسجيل : 06/12/2011

مُساهمةموضوع: رد: نص قصيدة الشاعر الايراني شجاع الدين إبراهيمي المؤامرة الحديثة ذيل الاسد التي يسب فيها العرب والاتراك   الأحد أبريل 15, 2012 1:02 pm

نص رباعيات شجاع الدين الابراهيمي . هجاء شاعر ايراني للعرب و الاتراك رباعايات ايران
نص رباعيات شجاع الدين الابراهيمي . هجاء شاعر ايراني للعرب و الاتراك رباعايات ايران
نص رباعيات شجاع الدين الابراهيمي . هجاء شاعر ايراني للعرب و الاتراك رباعايات ايران
شاعر إيراني يهجو العرب والأتراك ويفضح كره " فارس " للفتح الإسلامي


شاعر إيراني يهجو العرب والأتراك ويفضح كره " فارس " للفتح الإسلامي

متى يفيق الشيعة العرب من السير خلف القومية المجوسية الصفوية !!
04-12-2012 12:16 AM
( الأولى ) :
روجت وسائل إعلام إيرانية مقربة من الحرس الثوري والأجهزة الأمنية لأبيات شعرية (رباعيات) تتضمن هجاءً بأسوأ النعوت للعرب والأتراك، وذلك في معرض دفاعه عن نظام بشار الأسد الذي يواجه ثورة عارمة مستمرة منذ أكثر من عام للإطاحة به.
وكتب هذه الرباعيات شاعرٌ إيراني موالٍ لعلي خامنئي المرشد الأعلى للنظام ، يدعى "شجاع الدين إبراهيمي"، ونشرها موقع فارس للأنباء الذي وضع مقدمة لهذه الرباعيات فيها إشارة إلى أن "شجاع الدين إبراهيمي أنشد هذه الرباعيات وقدمها لموقع فارس للتعبير عن موقفه من التدخل الغربي والعربي والتركي في سوريا".
وفي الرباعية التي أسماها بـ"المؤامرة الحديثة"، أطلق شجاع الدين اسم "تاز" على العرب، وهو تعبير يستخدم عادة للحط من شأن العرب عبر وصفهم بـ"تازيان" أي المهاجمين، في إشارة للفتح العربي الإسلامي الذي أسقط الساسانيين أصحاب آخر الإمبراطوريات الفارسية، قائلا: "في سوريا، الترك يتبعون التاز (العرب).. لأن مؤامرة جديدة انطلقت هناك" ووصف في الشطر الرابع من شعره كلا من الرئيس التركي عبدالله غول ورئيس الحكومة رجب طيب أردوغان ووزير خارجيته داود أغلو بـ"الدجالين".
وتشهد العلاقات التركية الإيرانية فتورا غير مسبوق إثر خلافات البلدين حول الأزمة السورية، حيث تدعم إيران حليفها دمشق بقوة، في الوقت الذي تقف تركيا إلى جانب الدول العربية المؤيدة لثورة الشعب السوري .
وفي رباعية أخرى بعنوان "ذيل الأسد" زعم الشاعر "أن سوريا ليست العراق دون أدنى شك" حسب الشطر الثالث منها، مستنتجا أن "الحمار" لا يستطيع اللعب بذيل "الأسد" وذلك في إشارة إلى تركيا، والحمار هنا يعكس رمزية في النكت الدارجة في الشارع الإيراني، والتي تصف الترك بـ"الحمير"، بحسب "العربية نت".
يذكر أن الشاعر شجاع الدين إبراهيمي المتعاون مع الحرس الثوري يحظى بمكانة خاصة لدى المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي والذي أكد رفضه للثورة السورية، وشدد على وقوف بلاده إلى جانب نظام بشار الأسد.
وفي فبراير الماضي، ذكرت تقارير صحافية أن طهران أرسلت مؤخرًا 15 ألفًا من قوات النخبة في "فيلق القدس"، التابع للحرس الثوري الإيراني، مدججين بأسلحتهم إلى سوريا لدعم نظام بشار الأسد.

ونقلت تلك التقارير عن مصدر قيادي في المجلس الوطني السوري لم يكشف عن هويته أن قائد فيلق القدس العميد قاسم سليماني انتقل مؤخرًا إلى العاصمة السورية دمشق للمساهمة الفعلية في إدارة القمع الدموي للاحتجاجات المتواصلة منذ 11 شهرًا ضد النظام، ووصفت هذه المصادر الدور الذي يقوم به سليماني بالأساسي.

وأفاد موقع "الصحافيين الخضر" الإيراني بأن "ما يتم الحديث عنه اليوم بخصوص تدخل فيلق القدس كان قد بدأ قبل تسعة أشهر حيث أشرنا إليه في تقرير لخبرائنا بتاريخ 17 مايو 2011 وكشفنا عن انتقال مقر تابع للحرس الثوري إلى سوريا".

وذكَّرَ الموقع بتقرير كان قد نشره في وقت سابق جاء فيه :"أرسل الحرس الثوري في الأسابيع الماضية مجموعة مكونة من 65 شخصًا بأربعة طائرات محملة بالعتاد والأسلحة إلى دمشق وتعد تلك المرة الثانية، في خلال شهر، التي يتم فيها إرسال قوى أمنية وعسكرية وعتاد من طهران إلى دمشق عبر الطيران المدني".

ونقل الموقع عن خبراء أن "هذه الطائرات المدنية الإيرانية تقوم برحلات عادية بين طهران ودمشق حتى لا تثير الشكوك، تحسبًا لأي عملية رصد لها"، مضيفين أن قائد فيلق ولي الأمر التابع للحرس الثوري، العقيد جباري، هو من يقود القوات المرابطة في دمشق.

وأشارت تقارير سابقة إلى حضور أعداد من الخبراء والمستشارين العسكريين في دمشق بالإضافة إلى وجود قناصة إيرانيين هناك، إلا أن التقرير الحديث يشير إلى إرسال 15 ألفًا من القوات الخاصة من فيلق القدس وإلى الوجود الرسمي والمحوري لقائد هذه القوات أي قاسم سليماني إلى جانب العسكريين السوريين.

وفي تعليقه على إرسال إيران قوات لدعم نظام بشار، قال عضو حزب التضامن الأحوازي والخبير في الشؤون العسكرية، ناهي ساعدي: "ليس من المستغرب أن ترسل إيران هذه الأعداد من قواتها لنجدة النظام السوري فالمتوقع أكبر، حيث سترمي طهران بكل ثقلها العسكري والأمني والاقتصادي إلى جانب النظام السوري مهما كلفها الأمر، لأنها تنظر إلى هذه المعركة الى أنها معركة مصيرية، لا تحدد مصير النظام السوري فحسب بل مصير النظام الإيراني أيضًا"، بحسب العربية نت.

ورأى ساعدي أنه خلافًا لما يتصوره البعض، النظام الإيراني لا يدافع عن النظام السوري دعمًا منه لما يمسى بـ"جبهة الممانعة" في مواجهة "إسرائيل".

وتابع قائلاً: "ولكن اليوم نرى طهران بدأت ترمي بثقلها إلى جانب النظام السوري؛ لأنها تشعر أن النظام السوري معرَّض لخطر حقيقي وبات الرئيس بشار الأسد يفقد السيطرة على الأرض، وإذا سقط النظام السوري ستفقد طهران امتداداتها في منطقة الشرق الأوسط وتسقط من يدها ورقة خلق الأزمات في المنطقة بذريعة التصدي لـ"إسرائيل".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نص قصيدة الشاعر الايراني شجاع الدين إبراهيمي المؤامرة الحديثة ذيل الاسد التي يسب فيها العرب والاتراك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبض الشارع :: المنتدى عام :: الادب-
انتقل الى: