نبض الشارع
سجل و تمتع بخدمات موقعنا
ملاحضة
عملية التسجيل سهلة جدا فقط اسمك و ايميلك و رقم سري

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
nermeen
35
35
انثى عدد المساهمات : 18007
ذهب : 36295
تقييم المشاركات : 265
تاريخ التسجيل : 10/09/2011

حي ركن الدين في دمشق

في الجمعة سبتمبر 07, 2012 4:43 am
حي ركن الدين في دمشق
حي ركن الدين في دمشق
ركن الدين منطقة من مناطق مدينة دمشق في سوريا، سميت المنطقة بهذا الاسم نسبة إلى أحد ولاة دمشق في العصر الأيوبي، ومدفن الوالي ركن الدين في جامع الركن الدين _الركنية_ في ساحة شمدين.

حي ركن الدين من الأحياء العريقة، يعود تاريخة إلى حوالي عام 1170 ميلادي في الفترة الأيوبية، عاش به اعلام ومشاهير سوريين وعرب عبر تاريخه قديما وحديثا، به الكثير من المدارس التاريخية والأثرية والمقامات منها ضريح ركن الدين في جامع النابلسي وحديثا عددا كبيرا من المجمعات الدينية مثل مجمع أبو النور الإسلامي وهو مسجد مفتي سوريا السابق أحمد كفتارو ومسجد محمد سعيد رمضان البوطي وغيره.

تنتشر المباني والعمارات الحديثة والمجمعات السكانية الراقية في ركن الدين بجانب المباني التاريخية والعديد من المعالم. من أهم المناطق في ركن الدين :

حارة الوانلي: تتألف من 5 حارات متفرعة منها. حارة الميقري:منطقة راقية في ركن الدين سمية بهذا الاسم نسبة لان أكثر سكانها من عائلة الميقري وهم عائلة كردية فيها محل سيفين للاتصالات وحلويات الايوبي وبقالية السكري. حارة وانلي الثالث بناء وانلي ويقطن بها البطل العالمي العربي السوري حسن الحسين من اهالي دير الزور عام 1966 وسكان مدينة دمشق ركن الدين وانلي الثالث - بناء وانلي منذ عام 1970 ووالده المرحوم الحاج محمد الحسين خدم أبناء هذا الحي وأخذ البطل السمعة الحسنة من والده المرحوم محمد طه الحسين هذا ورفع البطل حسن الحسين اسم سوية عاليا في المحافل الدوليه تحت اسم سورية بلد المحبة والسلام ويعتبر البطل من وجهاء الحي المعروفين على مستوى دمشق لما قدم من خدمات لاهالي الحي. حارة الكيكية:طلعة الهوندايات ومن أشهر أنواع الهوندايات التي فيها ASIA، CHANA، SUZUKI وفيها نوعين هوندايات مغلقة وهوندايات قفص وهوندايات إذا اردت الصعود إلى أعلى الجبل جادة ادم:نسبة إلى رجل كريم جداً كان يسكنها اسمه ادم من عائلة الميقري وتشتهر هذه المنطقة بمخبز ادم الجسر النحاس:وهي المنطقة التي بين جادة ادم وساحة شمدين وفيها خط للهوندايات أيضا مثل الكيكية ساحة شمدين:فيها جامع أبو النور حارة ميرخان و كان فيها المناضل محمد علي قاسم آغا ميرخان الذي توفي في السفر برلك و محمود جميل ميرخان من أوائل ضباط سوريا و فيها عوائل معروفة مثل كرد علي وشكاكي و حورية و ملارسول و كان فيها مركز المقاومة الشعبية ضد الفرنسيين ساحة الميسات:فيها ملعب الوحدة ومطعم المايز والنمر الوردي.

وتسمى المنطقة أيضاً ب حي الأكراد ويشكل على امتداد العاصمة دمشق أكبر تجمع للأكراد بالمدينة من مئات السنين ويعود تاريخ هذا الحي ونشوئه بعد بدأ الهجرة الايوبية في عام 1149 للميلاد عندما قدم كل من شيركوه وأخيه نجم الدين أيوب ولدي شاذي بن مروان الكردي لنصرة الخليفة العاضد بأمر الله الفاطمي حاكم مصر ولتوحيد مصر وبلاد الشام لصد جيوش أوروبا بعدّتها وعتادها وأحرز النصر عليها بفضل حنكة السلطان الملك الناصر صلاح الدين الأيوبي وبطولة جيشه الذي كان قد عين أكثر قواده بنفسه كما يشير عز الدين ملا وربحان رمضان.

وللحي تاريخ نضالي لا يتجزأ عن نضال الشعب السوري كافة والشعب الكردي خاصة وما يثير الاهتمام ذلك التعاطف اللامحدود مع الشخصيات السياسية العربية التي قدمت وسكنت في ذلك الحي الذي كان كردياً خالصاً حتى وقوع حرب 1948 ولجوء فلسطينيي صفد والجليل الأعلى إلى سوريا ولبنان فأقام السيد ياسر عرفات رئيس السلطة الفلسطينية الحالي في بيت يملكه المرحوم الأستاذ سليم الأيوبي لفترة ثلاثة أشهر وذلك عام 1964، وكان السيد فاروق القدومي يعيش هو وعائلته قرب ثانوية ابن العميد، وأيضاً المرحوم خليل الوزير.

قد عاصر هذا الحي العديد من الشخصيات الكردية السياسية والدينية البارزة منهم البرفسور "عصمت شريف وانلي" والمناضل الكردي "عثمان صبري" والدكتور "نور الدين ظاظا" والشاعر جكر خوين والعلامة الشيخ احمد كفتارو والمناضل "محمد خير وانلي" وغيرهم من الشخصيات البارزة بهذا الحي وسكن فيها قيادات عربية اذكر منها الرئيس ياسر عرفات. وتأسس في هذا الحي "نادي هنانو الكردي" حيث بادرة السلطات آنذاك إلى اغلاقه وبعد قدوم الرئيس حافظ الاسد سمح بفتحه على ان يكون جمعية خيرية فقط سميت بجمعية "ركن الدين الخيرية" تعمل على اعالة عوائل فقيرة بهذا الحي، بحسب مصادر كردية.

ويسكن هذا الحي عائلات سميت حسب المناطق المنحدرة منها مثل: وانلي وديركي ومللي ودقوري وأومري وبارافي وباراوي وملاطه لي وظاظا ديار بكر لي واورفه لي وكيكي وايوبي و ميرخان واله رشي وميقري وشيخاني ونعمو وجرموكلي ومارديني ومتيني ملا رسول وعباسي وبوطي وبرازي والملا وكفتارو وغيرهم من العائلات الكردية التي عرفت بتأيدها للثورة السورية المباركة ضد الطاغية بشار الاسد وقد قدمت عدة شهداء ابرزهم الشهيد "زردشت وانلي"

يحزي الحي على أشهر افران لصنع الخبز وهي افران ابن العميد ما اطيبها فهي لذيذة جدا كما يوجد حديقتان على جانبي الافران

نبض الشارع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى